كل موضيع التعبير
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعشاطر | 
 

 موضوع تعبير عن الشباب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
atef
مدير
مدير


11
تاريخ التسجيل: 16/08/2012

مُساهمةموضوع: موضوع تعبير عن الشباب   الخميس أغسطس 16, 2012 9:54 am

* الأفكــــار :
1) أهمية الشباب لكل أمة . 2) اهتمام الدين بالشباب .
3) نماذج من الشباب الناجح . 4) دورنا فى الاهتمام بالشباب .
5) دور الشباب فى زيادة الانتاج والتقدم . 6) الخاتمة .

الموضــــــوع
 الشباب هم أساس النهضة والتقدم , وعصب الأمة وروحها , وقلب الوطن النابض وساعده القوى , وجيشه المجاهد وسيفه المهند , فإذا أردت أن تعرف تقدم الوطن أو تأخره فياترى تنظر إلى من ؟ لا شك أنك تنظر إلى الشباب , نعم إلى الشباب تنظر إلى الشباب معلم أو معلمة , طبيب أو طبيبة , مهندس أو مهندسة , طالب أو طالبة. . . إلخ , انظر إليهم فى أخلاقهم وعلمهم وملابسهم وكلامهم , فمن يقدم الوطن إلا الشباب ؟ ! ومن يحمى الحمى إلا الشباب ؟ ! ومن ينصر الأمة إلا الشباب ؟ ! ومن يبر والديه إلا الشباب ؟ ! ومن يحرر المقدسات إلا الشباب ؟ ! . . . بارك الله لنا فى شبابنا وفتياتنا جميعاً , ومن أجل ذلك وصانا الرسول بالشباب فقال : ( استوصوا بالشباب خيراً فقد نصرنى الشباب وخذلنى الشيوخ ) , فما أجمل أن يهتم طلابنا وطالباتنا بالعلم والإيمان والأخلاق والصلاة والرجولة والكرامة وبر الوالدين وصلة الأرحام وقضايا الوطن المهمة وشئون الأمة وتحرير المقدسات , وهؤلاء الشباب تهتم بهم الدولة وتجعلهم فى أماكن مرموقة وتجعلهم قادة وتضعهم فى مكانة عالية وتغدق عليهم الجوائز والأوسمة وهؤلاء قال الله فيهم : ( إنهم فتية آمنوا بربهم وزدناهم هدى ) , فعلى شباب مصر أن يهتم بالعمل والمذاكرة إن كان طالباً وأن يهتم بالإنتاج والعمل إن كان خريجاً وموظفاً , فما أجمل أن نأكل من عمل أيدينا وما أجمل أن نحافظ على شعار ( صنع فى مصر ) , وتعالوا بنا نرى كيف وصف الشاعر ( إبراهيم الناجى ) شباب مصر فقال :
شباب إذا نامت عيــــون فإننا *** بكرنا بكور الطير نستقبل الفجرا
شباب نزلنا حومة المجد كلنـا *** ومن يغتدى للنصر ينتزع النصر
فيا أحفاد عمرو وخالد وصلاح الدين كونوا رجالاً عظاماً نافعين واذكروا قصص الوطنين أمثال مصطفى كامل وعرابى وفريد أو كونوا علماء ناجحين أمثال زويل ويعقوب ونجيب فإن ذلك طريق المفلحين .
دعونى أهمس فى أذنكم بمقولة قالها علينا الغرب قديما :
( إن العرب يأكلون ما لا يزرعون , ويلبسون ما لا ينتجون , ويقولون ما لا يفعلون , ويفعلون ما لا يعقلون ). وقد بدأت هذه المقولة تتغير الآن فشاركوا جاديين فى هذا التغيير ولا تقفوا سلبيين أعزكم الله , ولنسمع إلى الطبيب ( إبراهيم ناجى ) ينادى علينا جميعا فيقول :
تعالوا نقل للصعب أهلا فإننـا شباب ألفنا الصعب والمطلب الوعرا
تعالوا فقد حانت أمور عظيمة فلا كــان منا غافـــــل يصم العصرا
إن العمل أساس الحياة وروحها وهو الذى يعطى صاحبه المكانة بين الناس ويكسبه الحب والاحترام ما دام العمل شريفا , قال أمير المؤمنين عمر بن الخطاب ( إنى أرى الرجل فيعجبنى فإذا قيل : لا يعمل سقط من عينى ) , وصدق الله العظيم ( هو الذى جعل لكم الأرض ذلولا فامشوا فى مناكبها وكلوا من رزقه ) .
أحبائى الشباب ...
كونوا قوة لأمتكم ووطنكم بالعلم والإيمان واتخذوا القدوة الحسنة من نبيكم وأصحابه وإياكم وإنتظار الحق قبل أداء الواجب , ولا تظنوا أن التفوق والمجد والعمل يدق على باب أحد ويذهب إليه فلابد لكم من السعى له والنشاط فى تحصيله والله معكم ولن يبخسكم أعمالكم .
لا تحسبن المجد ثمرا أنت آكله *** لن تبلغن المجد حتى تلعق الصبرا




منذ سنواتي الأولى الدراسية أتذكر طيف كلمة
الشباب عماد الأمة
كنت أتساءل عن معنى كلمة عماد ولشرحها لي بطريقة مبسطة
أخبروني بأنهم
" كتلك الأعمدة الأسمنتية " العرصة " التي تقف في جنبات البيت لترتكز عليها
أساساته "

طبعاً هذه الفكرة لم ترقني فكيف أشبههم بشيء جماد وان كان يعتبر ركيزة
فكنت أتساءل أليست الأعمدة شيء هامشي لا قيمة له جماد يعني أليس تشبيه غير جيد
فكانوا يقولون لا التشبيه مناسب والمعنى منه هو أنهم الأفضل

هذا التفسير لم يعجبني ولكني احتفظت بفكرتي لنفسي
وعندما أصبحت بعمر يطلقون عليه اسم المرهقة

وكنت ارجع من الثانوية كان بعض الشبان يقفون على صافات الطريق عند أعمدة الإنارة بالتحديد
وكان هناك القبول من الأخريات بشكل قد تجده مجنونا نوعا ما أي خاليا من العقل من كلا الطرفين أي بشكل لا يناسب تلك الكلمة
فباتت تلك الفكرة القديمة تصحو ولكن بشكل مغاير
عما كنت أحاول أن أؤكد لنفسي بأن تعبير العماد يعني شيئاً جيداً ولكن وقوفهم وما يتناهى لسمعي بعض الأحيان
يقول أنهم ليسوا شيئاً جيداً بالمرة … أشعر بأني طفلة وأنا أكتب هذا الكلام

على كلاً أنهيت الثانوية وحضر وقت الجامعة
ذاك العالم الكبير كما يطلقون عليه ففيه الاختلاط وفيه الفكر وبداية الاعتماد على النفس
وتحديد خطوط المستقبل

هناك كان يوجد رسم جديد لتلك الكلمة
إذ كان هناك شباب يسعى لتحقيق هدف سامي بمعانيه لم تعد
تهمني تلك الفتيات القابعات خلف جدار ملون يستعملونه كقناع
أو الآخرين من يلقون الى سمعك الكلام بجميع ألوانه أو حتى يحاولون التقرب

بل هناك الأفضل الذي يقصد به فعلاً
عماد الأمة

في تلك المرحلة لا تعلمون كم أصبحت ألوان الأمل بهية ومقربة من عيني
قريبة من نبض قلبي وحماس لا مثيل له
ولكن هذه الفترة انتهت
وتخرجت ودخلت عالم العمل

وكما يقولون في تلك الدعاية التلفزيونية
وآه من عالم العمل

إحباط وإحباط يقابلونك به
ما هذا أنا مليئة بالنشاط والحماس وهم لا يتكلمون إلا عن الإحباط
وينتظرون ساعة نهاية الدوام للخروج
تريدون الحقيقة هاأنا بعد ثلاثة سنوات بت محبطة أرغب بالاستقالة
ولا أرغب بالعمل وأرغب بالعودة للدراسة لعل تلك البهجة
التي تملكتني أثناء فترة الجامعة

تكلمت عن مراحلي لأني اعتبر نفسي من الشباب
حتى فترة الجامعة لم يكن جل شبابها ذوي تلك النظرة الممتلئة بالأمل

الشباب هم عماد الأمة بالفعل فليس الجميع يتأثر بتلك الكلمة
الإحباط وان قوبل بالصد



حيوا الشباب ووفه الاجلالا واعقد على عزماته الامالا

امل البلاد على رقي شبابها ان كان حيا لاتخاف زوالا
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

موضوع تعبير عن الشباب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» موضوع يعلم الشباب الرومنسية ..
» بصحّة الشباب
» تحليل شخصيات الشباب من اسمائهم
» شرح كيفية إنشاء موضوع من قبل الزوار في قسم النقاش والإستفسارات
» باتش pes6 الانتقالات الجديدة +منتخب مصر +منتخب الشباب

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موضيع تعبير :: -
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع